شكوك حول طاهر بسبب شلته الزملكاوية فى هليوبوليس

معاذ محمد
منذ 4 سنوات

تسود شكوك حول هوية رئيس النادى الاهلى الحالى المهندس محمود طاهر وذلك بخصوص انتمائه الحقيقى للزمالك ام للاهلى الذى يعتلى كرسى الرئاسة به حتى الان وقبل خوضه انتخابات مجلس الادارة الجديد على نفس المقعد ايضا والمقرر لها يوم 30 نوفمبر الجارى .

وكشفت "نجم الجماهير" ما يتردد عن محمود طاهر الذى يجلس على راحته جدا داخل نادى هليوبوليس باعتباره النادى الاصلى لرئيس الاهلى الذى ظهر فى القلعة الحمراء لاول مرة كعضو مجلس ادارة معين عام 1996 باعتباره رجل اعمال يمكنه دعم الاهلى ماليا حال الاحتياج اليه .

ويؤكد العديد من اعضاء نادى هليوبوليس ان انتماء محمود طاهر الحقيقى للزمالك وليس للاهلى رغم انه رئيس النادى الاحمر وزاد من شكوك اعضاء هليوبوليس حول هوية طاهر الحقيقية ان شلته المقربة التى يجلس معها فى نادى اولاد الذوات كلها من مشجعى الزمالك على رأسهم رئيس نادى هليوبوليس هارون التونى ومدير النادى طارق متولى وهو ما يدعم الشكوك حول هوية طاهر الفعلية .

ويحرص محمود طاهر طوال فترة تواجده فى مصر على لقاء شلة هليوبوليس بمقر النادى فى مصر الجديدة يوم الجمعه من كل اسبوع وبالاخص فى الفترة الماضية هو حريص تماما على التواجد من اجل دعم صديقه المقرب هارون التونى رئيس النادى الحالى والذى يخوض انتخابات هليوبوليس على نفس المنصب والمقرر لها يوم 24 نوفمبر الجارى.

التعليقات