مجدي عبد الغني يفتح النار على مسؤولي الأهلي

معاذ محمد
منذ 4 أسابيع
مجدي عبد الغني

هاجم مجدي عبدالغني، لاعب الأهلي السابق، مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، بسبب الصفقة التبادلية التي أبرمها النادي مع سيراميكا كليوباترا.

وانتقل أحمد ياسر ريان، مهاجم الأهلي إلى نادي سيراميكا كليوباترا، ضمن صفقة شادي حسين.

وقال مجدي عبدالغني في تصريحات ببرنامج «ملعب البلدوزر» المذاع عبر قناة «الشمس»: «أحمد ياسر ريان، هو نواة للاعب يستطيع أن يقود النادي الأهلي للانتصارات، أرقام اللاعب مع الأندية التي لعب لها على سبيل الإعارة، تؤكد ذلك، وكان آخرها في الدوري التركي».

وأضاف: «بعد المستوى الذي قدمه أحمد ياسر ريان، في السنوات الماضية، الأهلي قاله (ملكش مكان عندنا)، أحمد ياسر هو ابن النادي الأهلي ومش هيكلف النادي أرقام ومبالغ مالية كبيرة 30 أو 40 مليون جنيه، هو ابن النادي ولن يحصل على أكثر من 6 ملايين جنيه في الموسم، خاصة أنه مازال صغيرا في السن».

وتابع: «أحمد ياسر ريان يُفاجأ باستبداله هو واتنين لاعبية مع سيراميكا كيلباترا، في صفقة تبادلية، ليه؟! اللي هياخده في سيراميكا هياخده في الأهلي.. أنت جايب مين من سيراميكا كليوباترا جايب لهم الدوري، علشان تبدله بأحمد ياسر ريان، مع احترامي لشادي حسين».

وأكمل: «أعطوا الفرصة لأحمد ياسر ريان، باللعب 6 مباريات متتالية، وامنحوه الثقة، واحكموا عليه بعد ذلك».

وأردف: «شادي حسين، لاعب جيد، ولكن من الممكن ألا ينجح مع الأهلي، الفريق الأحمر تعاقد مع أكثر من لاعب في السنوات الماضىة، ولم لم ينجح منهم أحد، آخرهم لويس ميكيسوني وبيرسي تاو».

وأوضح: «الصفقة من ضمنها صلاح محسن، اللي ادفع فيه 42 مليون جنيه ومنهم 6 ملايين (أخدهم الغراب وطار)، واللي اتدفع لإنبي وقتها 38 مليون جنيه فقط.. بعد كل ده صلاح محسن، يتساب كدا عادي! هناك لجنة التعاقدات ولجنة تخطيط وإدارة يترأسها أسطورة كرة القدم، يجب أن يكون هناك تشاور حول تلك الأمور».

واختتم مجدي عبدالغني تصريحاته قائلًا: «شادي حسين، عنده 29 سنة، فهو أكبر من أحمد ريان، 5 سنوات، الأخير مازال صغيرا في السن، وله مستقبل كبير وأرقامه أفضل من شادي حسين».

التعليقات