أبرزهم صلاح.. لاعبون مهددون بفقد مراكزهم مع ليفربول

محمد صلاح

اعتمد يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، المحترف بصفوفه محمد صلاح، هداف الفريق والدوري الإنجليزي موسم 2021-22، على طريقة لعب 4-3-3، منذ بداية عهده لقيادة الريدز.

وبناء على ما حدث بفترة الانتقالات الخاصة بنادي ليفربول، والتى بدأت بالتعاقد مع فابيو كارفاليو من فولهام، مرورًا بداروني نونيز من بنفيكا، وكلافين رامسي من فريق أبردين الاسكتلندي، أصبح من الممكن أن يعتمد كلوب على طريقة 4-2-3-1، بدلًا من طريقته المعتادة.

وأربزت صحيفة «ليفربول ايكو»، أبرز اللاعبين المهددين بفقد ليفربول خدماتهم وقدراتهم، بسبب تغيير طريقة اللعب المحتملة، كان من بينهم محمد صلاح.

وأشارت الصحيفة في تقريرها، إلى أن محمد صلاح، أكثر اللاعبين المهددين بانخفاض إنتاجهم مع الفريق في الفترة المقبلة، حيث أشارت في تقرير لها، إلى أن صلاح بات من الممكن أنه لن يسجل كل أسبوع كما هو الحال في المواسم الماضية.

وقالت الصحيفة: «قد يكون محمد صلاح لاعبًا آخر يخسره يورجن كلوب بسبب تغير خطة اللعب، على الرغم من أنه يكاد يكون من المؤكد أنه سيلعب كل أسبوع تقريبًا، إلا أن النظام سيكون أقل ملاءمة لمجموعة مهاراته».

وأضافت: «سيقضي المصري وقتًا أطول على الجناح أكثر من المعتاد مع اختراقات أقل من عمق الملعب، إذا كان نظام 4-2-3-1 هو نظام الفريق في الفترة المقبلة، ومع قيادة نونيز لخط هجوم الفريق، من غير المرجح أن يسجل صلاح نفس القدر الذي فعله مع روبرتو فيرمينو كشريك له».

وتابعت «صحيح أن محمد صلاح لن يعاني مع طريقة 4-2-3-1، حيث اعتاد عليها عندما كان يلعب بقميص روما، لكنه لم يكن يسجل كل أسبوع، وإنما المهاجم الصريح إدين دجيكو هو من كان يفعل ذلك».

وواصلت: «بشكل عام، مع بقاء عام واحد فقط على نهاية عقده، قد يكون من مصلحة ليفربول أن يعتمد كلوب على طريقة لعب تقلل من حجم خطورة صلاح».

وتابعت الصحيفة تقريرها، بأن أليكس تشامبرلين، سيكون من ضمن اللاعبين الآخرين، المتأثرين بتغيير خطة اللعب، حيث قالت: «عندما يشارك اللاعب الإنجليزي، يتم إشراكه في الملعب باعتباره رقم 8 (خط الوسط الهجومي)، الذي يُظهر مدى كفاءته إلى مستوى مثير للإعجاب».

واستطردت: «سوف تزيل طريقة 4-2-3-1 دوره المعتاد كلاعب متنقل بين الصندوقين، حيث سيتم توجيه لاعبي خط الوسط في الفريق بدلًا من ذلك إلى الاحتفاظ بمراكزهم في مناطق أقل عمقًا بدلًا من التقدم نحو خط الهجوم».

واستكملت الصحيفة سردها: «كورتيس جونز لاعب لم يجد مكانه تحت قيادة كلوب بشكل واضح، لكنه يمتلك مجموعة من المهارات الغير عادية نسبيًا والتي لا تزال عرضة للتغيير».

واستطردت: «جونز ليس مهاجمًا صريحًا، لكنه قد يبدو أيضًا مسيئًا جدًا ليكون لاعب خط وسط في بعض الأحيان، كرقم 8 سمح كلوب لجونز بالانحناء نحو الثلث الأخير من الملعب مع الاستمرار في المساهمة بدرجة كافية في الجانب الدفاعي ليكون أمرًا إيجابيًا للفريق».

وزادت: «ومع ذلك، مثل أليكس تشامبرلين، فإن 4-2-3-1 لن تتضمن مثل هذا الدور (أن يلعب كرقم 8 وسيتعين على جونز التكيف للخطة الجديدة، ويبدو أنه من المحتمل أن يلعب في مركز 10 أو الجناح الأيسر، والذي يبدو أنه سيشغله في المقام الأول لويس دياز.

واختتمت: «لا يزال اللاعب البالغ من العمر 21 عامًا صغيرًا بما يكفي لمواصلة التطور ولكن إذا استقر ليفربول على 4-2-3-1، فسيكون موقعه الأكثر فاعلية في الفريق غير واضح».

التعليقات