المريخ السوداني يوصي بإقالة كلارك قبل مباراة الأهلي

عمر محمد
منذ 4 أشهر

أصدر نادي المريخ السوداني بيانا رسميا بشأن مستقبل الجهاز الفني للفريق خلال الفترة المقبلة.

وجاء نص البيان كالآتي:

▪️طالعنا - بكل أسف - البيان الصادر من الإنجليزي لي كلارك المدير الفني لفريق الكرة بنادي المريخ عبر وسائل الإعلام؛ في دلالة واضحة على عدم تقديره واحترامه للمؤسسة التي يعمل بها، حيث وجه انتقادات للقطاع الرياضي بالنادي، ورئيسه الكابتن عادل أبو جريشة، ومن واجب مسؤوليتنا التأريخية أمام الجماهير كان لا بد أن نوضح الحقائق كاملة.

▪️المدرب الإنجليزي لي كلارك عاد إلى تدريب المريخ بعد الثناء عليه من قبل العديد من الفنيين، والتأمين على أن تجربته السابقة في المريخ أصابت النجاح على قصرها، ومن جانبنا في مجلس الإدارة عملنا على إعادته حتى يسهم مع المجلس واللاعبين والجهاز الإداري بجهد جماعي في تحقيق اهداف الفريق.

▪️كلارك وبعد عودته إلى الفريق وجد كل المعينات اللازمة من مجلس الإدارة، والقطاع الرياضي؛ من أجل تجهيز الفريق لبطولة دوري أبطال أفريقيا من خلال استمرار المعسكر الإعدادي في مصر وفقاً لما طلبه؛ للتعرف أكثر على اللاعبين، وتجهيزهم بشكل خاص لمرحلة المجموعات من البطولة.

▪️المدرب الإنجليزي فاجأ الجميع في الظهور الأول للمريخ بأخطاء فنية كانت واضحة لكل متابع لمسيرة نادي المريخ؛ عبر تغيير طريقة اللعب في أول مباراة تنافسية، وتوليف بعض اللاعبين في غير وظائفهم؛ مما تسبب في خسارة الفريق نقتطين كان قريباً منهما أمام صنداونز الجنوب أفريقي، كما تسببت تبديلاته في خسارة الفريق لثلاث نقاط أمام الأهلي المصري في مباراة كان المريخ الطرف الأفضل فيها، ورغم ذلك ظللنا نوفر الدعم للمدرب؛ إيماناً منا بضرورة الاستفادة من الأخطاء لبناء فريق قوي في المستقبل القريب، رغم تحفظنا على عدد ساعات التدريبات التي ظل يخضع اللاعبين لها، وقراراته الفردية بإراحة اللاعبين، وتسريحهم دون استشارة القطاع الرياضي، وآخرها كان لحظة وصول الفريق إلى السودان لمواجهة الهلال؛ حيث منح اللاعبين إذنا قبل 48 ساعة من المباراة.

▪️وبعيداً عن الأمور الفنية فقد أسهمت سياسات المدرب الإنجليزي بعد عودته للمريخ في في توسيع الهوة بينه واللاعبين، عبر الانفعالات غير المبررة سواء أثناء المباريات أو بعدها، أو في المؤتمرات الصحفية، أو تكوين رأيه في بعض اللاعبين عبر الوشايات، والتركيز على مجموعة معينة من اللاعبين (13 إلى 14 لاعباً)، وطلب إبعاد الآخرين عن التدريبات، كما خلق صراعات مع مساعديه في الجهاز الفني، فضلاً عن تعامله بحدة زائدة مع المنتسبين للنادي، ودائما ما كانت انفعالاته مثار دهشة بالنسبة للجميع حيث تصل إلى درجة الإساءة للاعبين.

▪️المدرب الإنجليزي - دائماً - ما يسعى إلى تبرير أخطائه عبر تسريب بعض الأخبار إلى وسائل الإعلام؛ لنفي مسؤوليته عن أي فشل، كما أنه كثيرا ما يخرج في البرامج التلفزيونية خلال فترة وجود المريخ في مصر من دون إذن مسبق، ومعه المعد البدني إسلام جمال.

▪️ما حدث تحديداً خلال ساعات يوم الأحد أن المدرب وبعد أن منح اللاعبين راحة من التدريبات عقب مباراة الهلال قرر العودة للتدريبات يومي الأحد والإثنين، وقرر أن يشارك في التدريبات 24 لاعبا فقط، وهو ما رفضناه من جانبنا في القطاع الرياضي؛ لأن كل اللاعبين في كشف النادي يمثلون أهمية للفريق، وقبل نصف ساعة من موعد التدريب تلقينا اتصال من المعد البدني إسلام جمال يؤكد فيه إلغاء المران يومي الأحد والإثنين، ولكننا تمسكنا بإقامة التدريب؛ لانه لا يوجد مبرر لذلك، وأشرف المدرب العام إبراهيم حسين على التدريب.

▪️استغربنا من قرار المدرب بإلغاء المران، ورغبته في تقليص عدد اللاعبين، وذلك لاعتقادنا أن المدرب كان من المفترض أن يكون سعيداً بأن مجلس الإدارة قادر على توفير كل اللاعبين في التدريبات؛ حتى يمنحه العديد من الخيارات، كما أن عدد اللاعبين يمكن تقسيمه بينه ومعاونيه خلال المران.

▪️المدرب الإنجليزي لي كلارك، والمعد البدني إسلام جمال غادرا الخرطوم مساء الأحد إلى القاهرة دون علم القطاع الرياضي؛ في تأكيد جديد على عدم احترامهما للنادي ومسؤوليه.

▪️نحن في القطاع الرياضي عقدنا اجتماعا مساء الأحد 13 مارس 2022م، ورأينا بالإجماع رفع توصية لمجلس إدارة النادي بخصم 50% من راتب المدرب لي كلارك، والمعد البدني إسلام جمال، والتأكيد على عدم جدوى استمرارهما في النادي، والتوصية بإعفائهما، وتكليف إبراهيم حسين مدربا للفريق في مواجهتي الأهلي وصنداونز .

▪️الحضور في الاجتماع

عادل أبو جريشة / رئيس القطاع

أسامة عبدالجليل / مقرر القطاع

محمد الحافظ / عضو القطاع

منير نبيل / عضو القطاع

جعفر سنادة / عضو القطاع

سليمان اللابي / عضو القطاع

عبدالمحمود السماني / عضو القطاع

محمد الفاتح المقبول / عضو القطاع

القطاع الرياضي لنادي المريخ

14 مارس 2022م

التعليقات