كرم كردي يكتب: الولاء والإنتماء

بات من الواضح أن مصر وعددا قليلا من الدول العربية والأفريقية مُستمرون فى ولائهم وانتمائِهم سواء العربى أو الأفريقى. وربما مازال هذا العدد الصغير يتغنى بشعارات الرئيس عبدالناصر ويحافظ عليها حتى الآن، ولكننى بتجربة بعد أخرى أتأكد أن غالبية الدول العربية والأفريقية لا تضع فى حساباتها مصر الأم، مصر الدولة الكبرى. ما جعلنى أكتب فى هذا الموضوع ليس الشىء الكبير الذى نقف عنده، ولكنه علامة على عدم الوقوف إلى جانب مصر.

كلمات مفتاحية

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق