عبد الحفيظ يكشف ويعدد الصفقات الجديدة.. والراحلين في الميركاتو

سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالنادي الأهلي، أبدى سعادته بالفوز على الجونة أمس الأربعاء في الدوري وحصد ثلاث نقاط مهمة موضحا أن الفريق ما يزال في مرحلة صعبة، وأن سلاح اللاعبين هو الشخصية والروح القتالية في ظل صعوبة الموقف الحالي.


وأضاف أن الشوط الثاني شهد حصول الفريق على فرص كثيرة أفضل من الشوط الأول، ورغم الفوز إلا أن الفريق ما يزال في مرحلة صعبة، ويحتاج لعمل داخل الملعب وخارجه، وهناك مباريات مؤجلة صعبة في ديسمبر، ومباراتان في دوري الأبطال. ولا بد من عبور الفترة الحالية بنتائج جيدة.


وأوضح عبدالحفيظ أن ظروف غياب العديد من اللاعبين المميزين خلال أوقات صعبة، مثل حسام عاشور وأحمد فتحي، وجونيور أجايي، وصلاح محسن، وعلي معلول، أثّرت على الفريق، لأنهم من العناصر المميزة، وأن الجهاز الفني لديه ثقة كبيرة في جميع اللاعبين، مؤكدًا على ضرورة تحلي اللاعبين بالشخصية والروح القتالية لعبور تلك المرحلة.


وقال: “في يناير ستتغير الأمور من خلال التدعيم وعودة المصابين، والأهم حاليًا، عبور مباريات ديسمبر، ولدينا عمل داخل الملعب وخارجه، لحين الوصول لهوية وشخصية وقوة النادي الأهلي المعروفة عبر الزمان وكل الأجيال. نتمنى أن نكون موفقين، والقادم أفضل ولكن لن يتحقق بين يوم وليلة.”


وأكّد عبد الحفيظ على ضرورة مساندة الجماهير للاعبين الحاليين حتى عودة الفريق للمسار الصحيح، وللوصول إلى مستواه الذي يرضي الجميع، وأضاف : إن الروح والإصرار وقوة الشخصية في الفترة المقبلة هي أسلحة الأهلي، ولدينا 25 يومًا في الشهر الجاري. علينا أن نقاتل في الملعب، وأن نكون أقوياء في الالتحامات لتجاوز هذه الفترة.
واختتم عبد الحفيظ حديثه مطالبًا الجميع بالهدوء.

وقال: “لن نلتفت إلى كل من يتكلم ويتجاوز وسنرد عليه، ولن نتأثر بالمداخلات وبالأبواق، لأن هذه المرحلة انتهت، والأهلي قادر على الرد.”

جاري التحميل…

كلمات مفتاحية

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي المستخدم ٫٫ العائد من الإعلانات يمثل مصدر الربح الأساسي للموقع والعاملين به مما يساعدنا علي البقاء مستقلين وحياديين حيث إننا غير تابعين لأي جهة حكومية أو حزب٫ لمساعدتنا علي الإستمرار في إنتاج محتوي مهني صحفي حيادي غير موجه أو ممول نرجو إلغاء تفعيل إضافه مانع الإعلانات AdBlock.