أخبارمبارياتمحترفين

صلاح يقود ليفربول للفوز على ليدز يونايتد

فاز فريق ليفربول على نظيره ليدز يونايتد بهدفين دون مقابل في المباراة التي جمعتهما في الجولة الرابعة لبطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم ” بريميرليج”.
ليفربول كان الأفضل والمسيطر على أحداث الشوط الأول من المباراة، وكان قريبًا من التسجيل عن طريقة ديوجو جوتا في الدقيقة 15، عندما مرر له محمد صلاح كرة عرضية متقنة من الجهة اليمنى، ليقابلها اللاعب البرتغالي بالتسديد، لكن ميسيلير حارس مرمى ليدز تصدى للكرة ببراعة.
وفي الدقيقة 20، نجح محمد صلاح في تسجيل هدف التقدم لـ ليفربول من متابعة للكرة العرضية التي مررها ألكسندر أرنولد من الجهة اليمنى، ليصل الفرعون المصري للهدف رقم 100 في تاريخ مشاركاته بالدوري الإنجليزي.
وفي الدقيقة 26، أرسل محمد صلاح كرة عرضية من اليسار بالمقاس على رأس تياجو ألكانتارا، ليضعها في الشباك، لكن الحكم ألغى الهدف بداعي وجود تسلل على ” مو”.
وسدد هارفي إيليوت تسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 39، لكنها مرت بجوار مرمى ليدز.
وكان أيلانج قريبًا من تسجيل هدف التعادل لـ ليدز، من متابعة لكرة عرضية أُرسلت من الجهة اليسرى، لكن تسديدته جاورت مرمى ليفربول في الدقيقة 43، لينتهي الشوط الأول بتقدم الريدز بهدف نظيف.
وفي الشوط الثاني، نجح البرازيلي فابينيو في تسجيل هدف ثان لـ ليفربول في الدقيقة 50 من متابعة للضربة الرأسية لفيرجيل فان دايك، والذي ارتقى لمقابلة الضربة الركنية التي نفذها أرنولد من الجهة اليمنى.
وفي الدقيقة 59، تعرض هارفي إليوت لاعب ليفربول لإصابة قوية بعد تدخل ستريك لاعب ليدز عليه، ليتحصل على البطاقة الحمراء، ويخرج اللاعب الشاب على نقالة طبية، ويتم استبداله بجوردان هندرسون، وسط ذهول وحسرة زملائه في الريدز.
وفي الدقيقة 81، مرر جوتا الكرة لـ ماني، لينفرد بمرمى ميسيلير، لكن حارس ليدز تصدى لتسديدته.
وفي الدقيقة 93، تمكن ساديو ماني من تسجيل الهدف الثالث لـ ليفربول، بعدما تلقى تمريرة رائعة من تياجو ألكانتارا، ليقوم بالدوران بالكرة، ويطلق تسديدة قوية في الشباك، مؤكدًا انتصار الريدز في مباراة اليوم.
وبتلك النتيجة، ارتفع رصيد ليفربول للنقطة العاشرة في المركز الثالث، فيما توقف رصيد ليدز يونايتد عند نقطتين في المركز السابع عشر.

مقالات ذات صلة

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

زر الذهاب إلى الأعلى