“منتخب الكرة النسائية”.. أنت تستحق !!

أنت تلعب واليتامي في ملاجئهم ينتظرونك، والمنكوبون يتابعونك، واللاجئون يهتفون بإسمك، حين تجبر الآلاف على انتظار مبارياتك فأنت تستحق ذلك، حين يستغني الجمهور عن متابعة دوريات الرجال المختلفة ومتابعتك بشغف وترقب فأنت تستحق ذلك، حين تُعقد المقارنات بين منتخبات الكرة النسائية في ذات الفئة العمرية وبينك وكل المؤشرات تؤكد أنك الأفضل والأمتع والأجمل فأنت بالفعل تستحق ذلك.


دوماً نعى ونعلم ان كرة القدم النسائية هى “الإبنة الغير شرعية” للجبلاية اعتقد للأسف لم نجد من قبل قائد حكيم يستطيع النهوض بها وزرع فكرة التنافس الشريف داخل نفوسنا جميعاً، هناك العديد من الأسئلة تطرح علينا نفسها فى هذه الجزئية، لكن ليس الأهم الآن الإجابة عليها من عدمه، لأننا نحتاج إلى حلول جذرية بدلاً من المسكنات، فيجب أن نكون صادقين مع أنفسنا أولاً حتى نستطيع الوصول إلى الحلول سريعاً.


عزيزي القارئ والمتابع والمشجع ايام قليلة تفصلنا عن تصفيات حلم العمر والصعود الى كأس العالم 2020، الحلم الذي ينتظره 100 مليون مواطن مصري، مواجهة منتخبنا الوطني امام منتخب المغرب إختبار حقيقي وقيل قديماً “ليلة الإمتحان يكرم المرء او يهان” أوصيكم ان لا تهدموا البيت في سبيل الترميم، هذا الجيل قادر على قيادة سفينة الكرة المصرية لعدة سنوات.


حرب التلاسن الباردة المسيطرة على المشهد الكروى النسائي خلال الفترة الأخيرة، وتحديدًا بين جبهة التأييد والمعارضة، تؤكد أننا نسير فى طريق غامض يهدد استقرار الكرة النسائية، خاصة أن ما نراه يشير إلى حقيقة واحدة فقط وأن الصراعات بين الطرفان سواء بسبب او بدون سبب من أجل كسب بنط لدي الجبهة الثالثة والأيادي الخفية.


فبعد أن عادت المنتخبات الوطنية إلى مسارها الصحيح تدريجيًا بعد سنوات عجاف، عقب تولى اللجنة الخماسية هناك استقرار نسبياً ولكن فى حالة استمرار الأجواء مشتعلة فإن الأمور ستسير إلى طريق مسدود ونتائج غير جيدة لا نستطيع تحملها، فهل نفهم الدرس جيدًا أم يبقى الوضع كما هو عليه، ويظل المنتخب هو المتضرر الوحيد.


اراهن وأثق في المسئولين الحكماء أن يتم تجهيز المنتخب الوطني للسيدات جيداً خلال هذه الفترة القصيرة لتحقيق إنجاز غير مسبوق بعيدًا عن الظهور المشرف وتحقيق المرجو، وعلى البعض ان يتوقف عن تدمير اللاعبات نفسيًا من أجل عيون الكبار والمصالح الشخصية.

كلمات مفتاحية

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

إغلاق
إغلاق