المقاولون يكشف حقيقة رفض الزمالك لـ صلاح

أكد محمد عادل”المشرف العام لفريق الكرة بنادي المقاولون العرب” أن محمد صلاح لاعب الفريق السابق قبل إحترافة، كان لايريد اللعب في مصر، وكان هدفة الإحتراف فقط لاغير”.

وأضاف خلال حوارة لبرنامج”يامساء الأنوار” محمد صلاح لاعب مجتهد ويستحق المكانة التي وصل لها الأن، لأنه دائما يحب كرة القدم ويحترم المكان الذي يلعب له في جميع الأوقات، وإحتراف صلاح في بازل جعل الجميع في أوروبا يتجة للدوري المصري من أجل جلب لاعبين مميزين علي غرار محمد صلاح”.

وأكد”نادي المقاولون كان يأخد نسبة بيع صلاح خلال كل الإنتقالات الذي حدثت لصلاح، وأن إجمالي المبالغ التي حققها نادي المقاولون حوالي 80 مليون جنية، وأن نادي المقاولون لا يري لمصلحتة فقط عن طريق إنتقال صلاح كثيرا لأنه يأتي بالنفع للنادي، ولكن التمني فقط للمكان الذي يرتاح فيه اللاعب ويكون ناجح دائما مثلما يحدث الأن في ليفربول”.

وأكد” قبل إنتقال صلاح إلي بازل، كان هناك حديث بيني وبين المهندس إبراهيم محلب رئيس النادي وقتها، أنه تلقي إتصالات من أندية تفيد بالحصول علي خدمات محمد صلاح وباسم علي، وعلي فتحي، وأجمتع مع اللاعبين لمعرفة رغبة كل لاعب منهم، فكانت رغبة صلاح هي الإحتراف، وأن كل ما قيل أنها ذهب لنادي الزمالك وتم رفضة ليس له أساس من الصحة، لأن وجهة اللاعب كانت واضحة منذ البداية وهي الإحتراف، عكس باسم علي وعلي فتحي الذين فضلوا الإنتقال للأهلي والزمالك علي الترتيب”.

وأردف” النادي أيضا إستفاد من صفقة إنتقال محمد النيني لاعب الفريق السابق، بعدما إنتقل من بازل إلي أرسنال، وأخذ الفريق نسبة البيع، وأن التعامل مع الإدارات الخارجية جيدة وليست متعبة عكس مايحدث في مصر، يكون هناك مشاكل عديدة”.

أختتم محمد عادل حديثة” بأنه يتمني التوفيق لصلاح وباقي المحترفين وتشريف مصر دائما بالخارج، وتمني بأن يخرج للإحتراف لاعبين أخريين من المقاولون العرب إلي الخارج ومواصلة مسيرة صلاح الرائعة والناجحة “.

كلمات مفتاحية

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

إغلاق
إغلاق