أخبارمباريات

الفراعنة رموا “الكلابظات” وهرسوا غانا بالقاضية

حقق منتخب الفراعنة فوزا كبيرا علي منتخب غانا بهدفين دون مقابل في واحدة من مباريات كرة القدم التكتيكية والقوية بين اثنين من عمالقة القارة السمراء اصحاب التاريخ العريق في دنيا كرة القدم.

منتخب مصر “هرس” غانا ليس بطريقة “الكلابظات” كما حدث في الشوط الاول حيث رفع يديه لصد ضربات وهجمات غانا واللعب علي توجيه “خطافيه” موجعة الي مرمي غانا كما حدث في ضربة الجزاء التي حصل عليها تريزيجيه وسجل منها صلاح .

وفي الشوط الثاني تحول كوبر من طريقة الدفاع والاعتماد علي المرتدات السريعة الي طريقة الاستحواذ ومحاولة التسجيل مع إجبار غانا علي الدفاع واللعب بطريقة الكلابظات.

ونجح منتخب مصر في التفوق التكتيكي علي غانا رغم نجومها ومهاراتهم وقدراتهم الفذة ، وابدع الحضري ومن امامه خط الدفاع في الزود عن مرمامهم وارسال الكرات الي لاعبي الوسط ونقل الكرة من رجل لرجل بخلاف طريقة لعب الشوط الاول ، والتوقف عن ارسال الكرات الطولية .

كما كان نزول رمضان صبحي الي الملعب مع بداية الشوط الثاني وخروج باسم مرسي الغائب الحاضر طوال الشوط الاول والذي لم يشعر به احد الا عند خروجه من الملعب .

نزول باسم مرسي غير طريقة اللعب الي 4 – 3 – 2- 1 ، وتم تطبيقها بتواجد الرباعي الدفاعي وامامه الثلاثي النني وطارق حامد وتريزيجيه ، وامامه عبد الله السعيد ورمضان صبحي ونزل صلاح الي قلب الهجوم ، وتم الضغط هجوميا والاستحواذ علي الكرة والتمرير من رجل لرجل وسرعة الارتداد وتضييق المساحات بين الخطوط والضغط علي لاعبي غانا وهو ما تم حتي ما قبل منطقة جزاء الحضري .

وعاب اداء غانا انهم يحاولون احراز اهداف من تسديدات بعيدة المدي او بالدخول بالكرة مرمي الحضري والمراوغة داخل المنطقة فضلا عن لعب نجوم خط الدفاع بتركيز شديد وبدون فلسفة وبحرض زائد وبالتزام تكتيكي ووفقا لتعليمات كوبر بمنع تقدم عبد الشافي وفتحي ثم السماه لـ شيفو بالتقدم في الشوط الثاني ومنع تقدم فتحي في الدور الهجومي .

منتخب مصر حقق الهدف من المباراة وهو الفوز بهدفين دون رد وارتفاع رصيد منتخب مصر الي 6 نقاط وتوقف رصيد غانا عند نقطة واحدة مع الكونغو فيما يحتل فريق اوغندا المركز الثاني برصيد 4 نقاط .

مقالات ذات صلة

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

زر الذهاب إلى الأعلى