التاسعة.. يا أهلي

في مقدور الأهلي ـ إن شاء الله ـ أن يجتاز عقبة وفاق سطيف الجزائري الليلة ويتأهل للدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا من أجل تحقيق إنجاز اللقب التاسع والمشاركة في مونديال الإمارات. 

يملك الأهلي كل مقومات الفوز الليلة برغم صعوبة المواجهة المتمثلة في قوة المنافس وحماسة جماهيره وطبيعة الملعب وهو من النجيل الصناعي وليس العشب الطبيعي.. فالأحمر تمكن من إنهاء لقاء الذهاب بهدفين نظيفين وهو فوز معقول ومطمئن إذا وضعنا في الاعتبار الظروف التي يمر بها الأهلي من كثرة الإصابات وغياب نجوم كثيرة مؤثرة.. وهو ما يمثل ضغطاً نفسياً ومعنوياً علي أصحاب الأرض لأن تعويض فارق الهدفين صعب للغاية. 

الأهلي يدخل لقاء الليلة متسلحاً بالعديد من الأسلحة أهمها الخبرة المتمثلة في عدد من نجومه وعلي رأسهم وليد سليمان الذي يعيش أفضل حالاته الفنية ووصوله إلي قمة عطائه وكذلك خبرة الفريق الطويلة في البطولات الأفريقية وقدرته في التعامل مع المنافسين.. فضلاً عن خبرة الجهاز الفني بقيادة الفرنسي كارتيرون والمصري محمد يوسف وكليهما حصد هذا اللقب من قبل.. كارتيرون مع مازيمبي الكونغولي ومحمد يوسف مع الأهلي.

من المؤكد أن الجهاز الفني أعد أكثر من سيناريو لهذه المواجهة الصعبة وفقاً لظروف وأداء المنافس.. وأري أن الضغط المتقدم علي الوفاق في نصف ملعبه وخطف هدف مبكر هو السيناريو الأمثل لاجتياز هذه العقبة.. لأن التراجع للدفاع ومنح الفرصة لأصحاب الأرض للهجوم قد يؤدي إلي تسجيل هدف مبكر يمنحهم الثقة والطمع في تذكرة التأهل. 

ثقتنا كبيرة في لاعبي الأهلي وجهازهم الفني لأنهم بالفعل عودونا علي التألق خارج الديار حتي مع أقوي الفرق مثلما حدث هذا العام وفي البطولة نفسها مع الترجي التونسي في دور المجموعات واستطاع أن ينتزع منه صدارة المجموعة. 

بالتوفيق للأهلي الذي ننتظر منه مباراة كبيرة وأداء قوياً.. وفوزاً غالياً للوصول إلي الدور النهائي ثم حصد اللقب التاسع والمشاركة في مونديال الأندية والذي بلاشك سيكون إنجازاً لمصر وليس للأهلي فقط.

الإعلانات

جاري التحميل…

كلمات مفتاحية

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

إغلاق
إغلاق