أخبارتقارير

الاهلي ينهي علاقة اوباما مع الزمالك

شهدت الساعات الأخيرة الماضية بوادر أزمة كبيرة داخل جدران نادى الزمالك، بسبب يوسف إبراهيم أوباما، لاعب الفريق الذى كان مقررا انتقاله لنادى وادى دجلة على سبيل الإعارة لمدة موسم، ضمن صفقة النيجيرى ستانلى مهاجم الأبيض الجديد.

وبدأت أزمة أوباما بعد اكتشافه بعدم توقيعه على عقود الإعارة لنادى وادى دجلة، وعدم قيده بالقائمة الأولى لنادى الزمالك أو توقيع عقود جديدة من بداية الموسم الجديد، مثلما حدث مع كافة اللاعبين المعارين، لتصبح علاقة أوباما مع الزمالك منتهية، وفقاً للوائح اتحاد الكرة.

الاتحاد السكندرى أصبح يمثل حلاً مؤقتاً لأزمة الزمالك مع أوباما، حيث سبق للاعب التوقيع على عقود ثلاثية للانتقال لنادى الاتحاد السكندرى الموسم المقبل، على سبيل الإعارة، والعقود تحمل توقيع كافة الأطراف، سواء الزمالك أو الاتحاد أو اللاعب، وبالتالى يمكن تفعيلها ليقيد أوباما فى القائمة الثانية لزعيم الثغر.

الأزمة الكبرى أمام الزمالك ستكون عقب انتهاء موسم الإعارة لأوباما فى صفوف الاتحاد السكندرى، حيث سيكون الأبيض ملزماً بإبرام عقود جديدة مع اللاعب الذى سيكون سيد قراره، سواء بالموافقة على العودة لناديه والاستمرار فيه أو التوقيع لنادٍ آخر مجاناً و تخوف مسئولو الزمالك من الانتقال الى غريمة التقليدي الاهلى .

مقالات ذات صلة

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

زر الذهاب إلى الأعلى