إيقاف برنامجي الزمالك والماتش.. حتحوت والغندور

أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، ثلاث قرارات بناءً علي توصيات لجنتي الشكاوى وضبط الآداء الرياضي، عقب اجتماع حضره أعضاء اللجنتين والأمين العام والمستشار القانوني للمجلس.

تضمنت القرارات منع بث برنامجي الزمالك اليوم المذاع على قناة المحور ، وبرنامج الماتش الذي يُعرض على قناة صدة البلد الفضائية لمدة أسبوع لكلًا منهما.

وجاء منع الزمالك اليوم، بسبب ما ارتكب من مخالفات للمعايير والضوابط الإعلامية، باستخدام لغة التهديد لشخصيات عامة وإثارة الجماهير الرياضية >

وفي حيثيات منع برنامج الماتش كان المنع بسبب مخالفة المعايير والضوابط الإعلامية، وبث أخبار كاذبة ترتب عليها إثارة الجماهير الرياضية.

كما أصدر المجلس قرارًا بإلزام صحيفة اليوم السابع بنشر اعتذار لإلهام أبوالفتح العضو المنتدب لقناة صدى البلد، التي تقدمت بشكوة تتضرر مما نُشر عنها من تجاوزات بالصحيفة.

وكان المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام قد أصدر بيانًا، حذر فيه البرامج الرياضية، وأعلن عن فتح تحقيق في جميع مخالفاتها، وأكد أن العقوبات ستكون صارمة، وجاء نصه:
يتابع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ببالغ القلق التراشق اللفظي والحوارات المتدنية التي تدور في عددٍ من البرامج الرياضية في الوسائل الإعلامية خلال الأيام الماضية.ويعلن المجلس بدء التحقيق في جميع وقائع المخالفات التي تضمنتها هذه البرامج والتي تجاوزت حدود الرأي وحقوق النقد ، ويؤكد إعتزامه تطبيق العقوبات الصارمة التي أتاحها له القانون على المخالفات التي وقعت في برامج الشاشات أو الصحف أو مواقع التواصل.

كما يؤكد المجلس أن اللجان المختصة تقوم حالياً بالتحقيق في هذه المخالفات والتي سيتم مواجهتها بشكل حاسم منعاً لتكرارها ويهيب المجلس بوسائل الإعلام الالتزام بالمعايير الصادرة عن المجلس بشكل كامل ويعلن أنه لن يتردد في استخدام الأدوات والصلاحيات المكفولة له قانوناً لإلزام الوسائل الإعلامية ، بعدم إثارة الجماهير حفاظاً على القيم والأخلاق الرياضية بإعتبارها الركن الأساسي من أركان الرياضة.

ويطالب المجلس النقاد الرياضيين بتحمل مسئولياتهم التاريخية أمام الوطن وضرورة ضبط الإيقاع العام للمشهد الرياضي والبعد عن أية مشاركة تحث على الكراهية والتطرف في التشجيع نظراً لإننعكاس التلاسن والتراشق اللفظي بالسلب على الجماهير.

ويعرب المجلس عن ثقته التامة في أن مشجعي الرياضة يتمتعوا بالوعي والأخلاق الرياضية العالية وهم على مستوى المسئولية ويتفهموا أن المناخ المحيط بالمسابقة لابد وأن يتغير للأفضل وأن المجلس لا يريد أن تتكرر المشاحنات والملاسنات بين الأندية في مصر.

ويؤكد المجلس ضرورة تحسين المناخ الرياضي العام إستعداداً لتنظيم واحدة من أكبر البطولات على مستوى العالم وهي البطولة الأفريقية مما يتطلب تضافر الجهود لإنجاح البطولة التي تقام على أرض مصر.

الإعلانات

جاري التحميل…

كلمات مفتاحية

قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً

نرشح لكم

التعليقات

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

عزيزي المستخدم ٫٫ العائد من الإعلانات يمثل مصدر الربح الأساسي للموقع والعاملين به مما يساعدنا علي البقاء مستقلين وحياديين حيث إننا غير تابعين لأي جهة حكومية أو حزب٫ لمساعدتنا علي الإستمرار في إنتاج محتوي مهني صحفي حيادي غير موجه أو ممول نرجو إلغاء تفعيل إضافه مانع الإعلانات AdBlock.